انت هنا : الرئيسية » العامه » ( رأس المال الحقيقي ) بقلم يوسف عوض العازمي

( رأس المال الحقيقي ) بقلم يوسف عوض العازمي

 

 

رأس المال الحقيقي ..

 

” كل عز لم يؤيد بعلم فإلى الذل يصير “
( مصطفى لطفي المنفلوطي )

 

الاهتمام بتعليم النشء من أهم واجبات رب الأسرة ، ترجع أهمية التعليم لأنه بعد توفيق الله هو المحدد لمستقبل الأبناء ، إذ أنه بحسب التحصيل العلمي للابن ستتحدد ملامح كثيرة لمستقبله ، مما تترتب عليه أمور معينة مثل مستواه العلمي ، والوظيفة المرموقة ، وحتى المكانة الاجتماعية ..

كنت قد كتبت في مقال سابق عن التعليم ، وأرى أن الكتابة والحوار حول التعليم لايسعه مقال ، ولاحتى كتاب ، والتعليم الذي أقصده هو التعليم الصحيح الأكاديمي ، وليس تعليم دكاكين الشهادات في الدول العربية المعروفة ، وبعضا” من الدول الأجنبية .. أحدثك عن طالب متعلم تعليماً حقيقياً ، وأتم إختباراته ، وليس حاملا” لشهادة أكاديمية عليا ، أخذها بطريقة : أديها ميه تديك طراوه !

أتذكر تقريبا في ” منتصف التسعينات إلى سنوات قريبة ، كانت الشهادات العليا وكأنها سلعة تباع ، ومن يتابع أو يرجع للوضع وقتها سيفهم كلامي جيدا” ، حيث فتح المجال في بعض الجامعات بدول معروفة ، وأخذ الشهادة من أخذ ، كثير من حاملي هذي الشهادات ذوي مستوى لايؤهلهم حتى لتجاوز الثانوية العامة ، لكن سارت الأمور كما أريد لها ، والآن ما أكثر حاملي الشهادات ، الذين لو تسألهم عن تخصصاتهم ، لن تجد الجواب !

بالتأكيد لو خليت خربت ، والعديد من حاملي هذه الشهادات استطاعوا الحصول عليها بشكل مشروع وبجدارة ، لكني أتحدث عن فئة معروفة ، استفادت من ” غض النظر ” تلك السنوات ، و ” ربحت ” شهادة أعلى بكثير من مستواها الحقيقي ..

من المفارقات أن كثيراً من حاملي الشهادات حصلوا على وظائف مرموقة ، بل ومناصب عالية ، فيما الكثير من أصحاب الشهادات الحقيقية لم يحصلوا على حقهم الأدنى ، قد نقول إنها الواسطة ، وأظنها كذلك ..

اهتم بتعليم أبناءك على أسس سليمة ، وقبلها أسسهم على أخلاقيات ومبادئ تكون هي القاعدة التي ينطلقون بها إلى عالم الحياه الواسع ، أعمل ماعليك ، وأترك نتيجة الزرع على الله ، لكن لاتتهاون بهذه الأمور ، فإن تهاونت بها مالذي لديك لتقدمه لإسرتك وأبناءك ؟
تولع سيجارة .. مثلا” ؟
أنتبه لإسرتك فهي أمانة ، واهتم بتعليم أبناءك ، الذين هم أهم من رحلات البر والقنص ، وغيرها ، هم رأس المال الحقيقي ..

 

يوسف عوض العازمي ..

 

 

جميع الحقوق محفوظة لـ "جريدة العوازم الإخبارية الموقع الرسمي "

الصعود لأعلى