انت هنا : الرئيسية » اخبار القبيلة » فواز . . فارس القصيد / بقلم يوسف عوض العازمي

فواز . . فارس القصيد / بقلم يوسف عوض العازمي

فواز . . فارس القصيد

” تذكر دائماً أن تنام على حلم وتستيقظ على هدف “

( عباس محمود العقاد )

توج الشاعر فواز سلمان الدريويش العازمي بلقب مسابقة فرسان القصيد لشعراء القلطة ، في المسابقة التي اقيمت في الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية الشقيقة ، و كان تحقيق الفوز الكبير بعد توفيق الله نتيجة فزعة و تظافر جهود عدد كبير من أبناء القبيلة و محبي الشاعر للتصويت المكثف له ، حتى حصل على اللقب المستحق ، ولاشك ان هذا التصويت لم يكن لولا القناعة بأحقية و شاعرية هذا الشاعر المميز ، لو أن الناس لم تقتنع بمستواه لما احتشدت الجموع لدعمه و تشجيعة ، لكن لأنه يستحق و كفء لذلك الدعم فقد حظي بما حظي به من محبة و قناعة قبل شاعريته ..

و الفوز يجير للشعر الجزل و للشعر المميز قبل ان يكون للشاعر أو لقبيلته ، جميل أن من يفوز هو المستحق ، و هنا اتحدث عن الشاعر فواز كشاعر و ليس عن دعم جماعته و وقفتهم معه ، فواز شرف الشعر و اعطاه حقه ، و لما فاز باللقب فاز بجدارة شعره قبل التصويت ، و هذا من اهم الامور التي اسعدت الجميع من محبيه سواء من قبيلته أو من الآخرين ..

و الشاعر فواز من الدريويش من الصوابر من العوازم و هم قوم ذوي سمعة حسنة ، عرفوا بالاخلاق الحميدة و العادات الاصيلة تفتخر بهم القبيلة و يعتز بهم ابناءها ، ومنهم من تبوأ مهمات ومناصب هامة في المملكة العربية السعودية الشقيقة و في بلدنا الكويت .. ولهم مكانتهم المستحقة في قلوب الجميع سواء من القبيلة أو من القبائل الاخرى نتيجة افعالهم الطيبة و جيرتهم و مواقفهم المثبته بالافعال قبل الاقوال ..

و أتذكر هنا الشاعر المميز محمد مريبد العازمي الذي قدم مستوى كبير و مشرف في النسخة الاولى من شاعر المليون التي اقيمت في عاصمة الإمارات الشقيقة ابو ظبي ، حيث دعمته القبيلة بقوة ، و وقفت له و كان يستحق الدعم ، و تبوأ مركزا” مشرفا” ، و رغم أنه لم يظفر باللقب إلا انه نال تقدير و إحترام الجميع ، و دائما” الشئ الطيب يكسب و لايخسر ، وهنا لا أقصد ربح أو خسارة لفب ، لكن اقصد الموقف الطيب قبل الفوز ..و هذا ماكسبه فواز بجدارة و استحقاق .. ولا شك ان الفوز هو فوز لمريبد مثلما هو لفواز ، فالمشاعر واحدة و الفوز للجميع ..

في هذه الكلمات لا أروج للقبلية ، لكني اسلط الضوء و أكرم بهذا القلم المتواضع الموهبة الجديرة بالدعم و التشجيع ، سواء من القببلة أو من غيرها ، فالكفاءات و اصحاب المواهب يستحقون إلقاء الضوء على منجزاتهم و مواقفهم ، فكيف لو كان المنجز و الكفء من القبيلة نفسها ، لذلك اتمنى ان يحتذي الجيل الصاعد بفواز ، ليس مهما” أن تكون شاعرا” ، لكن انجز و قدم عملك في اي عمل آخر تستطيعه ، تخدم به الوطن و القبيلة و عائلتك قبل اي شئ ، عليك أن تؤمن بقدراتك ، ولاتيأس من أية عراقيل ، فما وصله غيرك ، قد يصلك ، لكن أبدأ بشكل صحيح سواء بالدراسة أو العمل او بأي مجال ترى إنك قادر على العطاء فيه ، و تأكد أنك مادمت حيا” فالفرص موجودة و لن تنتهي ..

ألف مبروك للشاعر الجزل فواز ، يستحق و إلى منجزات مشرفة قادمة بإذن الله ..

يوسف عوض العازمي
alzmi1969@

جميع الحقوق محفوظة لـ "جريدة العوازم الإخبارية الموقع الرسمي "

الصعود لأعلى